عبرنا عن موقفنا منذ انطلاقة الثورة السورية...

اذهب الى الأسفل

عبرنا عن موقفنا منذ انطلاقة الثورة السورية... Empty عبرنا عن موقفنا منذ انطلاقة الثورة السورية...

مُساهمة  Admin في الإثنين أكتوبر 15, 2012 7:25 pm

الإعلامية داليا نعمة من الوكالة الإتحادية للأنباء تحاور العلامة السيد علي الأمين، السبت 13 تشرين الأول 2012
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(س 2) ـ كيف ترى آفاق الصراع في سوريا وتوسع التدخل الايراني فيه وتدخل التنظيمات اللبنانية في سوريا تحت عناوين مختلفة؟ وكيف ترى تداعياته على الوضع اللبناني ؟

(ج 2) - نحن نخشى ان تتسع دائرة التدخل في الحرب الداخلية في سوريا وهذا ما لا نرى فيه مصلحة لا للبنان ولا للطائفة الشيعية ولا لحزب الله ولا لغيره من اي التنظيمات ولا نرى فيه مصلحة للشعب السوري ، لان اي تدخل فيه انحياز لفريق دون آخر سيزيد النار اشتعالا وسيزيد من منسوب العداء المذهبي ومنسوب الإحتقان الطائفي في المنطقة وهذا يعود بالضرر على المنطقة بأسرها.

نحن عبرنا عن موقفنا منذ انطلاقة الثورة السورية وقلنا في مناسبات عديدة ان وقوف حزب الله وبعض حلفائه مثل حركة امل وغيرهم لا يعكس وجهة نظر الطائفة الشيعية التي ترفض ان يكون هناك تدخل وان يزج باسمها في صراعات داخلية وانما هي مع شركائها اللبنانيين في الوطن يأخذون منطق النأي بالنفس بالمعنى الحقيقي اي لا علاقة لنا في ما يجري وان كنا ندعو إلى أن يتوقف سفك الدماء وان تنتهي الازمة بين السوريين. وقلنا مرارا ان موقف حزب او قيادة معينة لا يمكن ان يختزل طائفة فحزب الله وحركة امل وغيرهم من التنظيمات انما يعكسون وجهة نظرهم وارتباطهم بالمحاور السياسية بالمنطقة ولا يجوز ان نحمل طوائفهم مسؤولية ما يقومون به من اعمال. ولذلك المطلوب من الطائفة الشيعية ان تعرب عن هذا الرأي وان تعلن ان اي تدخل هو مرفوض ومن يتدخل عليه ان يتحمل المسؤولية وحده وأن لا علاقة لها بمثل هذه الحروب الداخلية. ان موقفنا هو السعي إلى وقف هذه الحرب واصلاح ذات البين بين المتنازعين.

مضافاً إلى القول، قد يُوحى إلى بعض ابنائنا او اخواننا او إلى اللبنانيين ان ساحة الجهاد هي ساحة مطاطية قد تتسع حيناً وتضيق أحياناً أخرى. لا نقبل هذا ونحن نقول ان ساحة الجهاد التي نؤمن بها هي ساحتنا الوطنية التي نسعى فيها لبناء الوطن والدولة والمحافظة على وحدتنا الوطنية والعيش المشترك وهذا ما يمكن ان نواجه به اي اعتداء على ارضنا من قبل العدو الاسرائيلي اما ان نكون نحن شركاء في حروب اخرى فهذه ليست ساحة جهاد. ساحة الجهاد هي الوطن والعمل من اجل بنائه ومن اجل تحسين وضع ابنائه ومن خلال مؤسساته الراجعة للدولة اللبنانية.

_________________

Share


شكراً لمتابعتك واهتمامك مع تحيات أسرة التحرير .
Admin
Admin
Admin

عدد المساهمات : 1601
نقاط : 4840
تاريخ التسجيل : 18/08/2012

https://www.moontada.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى