المبادرة العربية والأزمة اللبنانية

اذهب الى الأسفل

المبادرة العربية والأزمة اللبنانية Empty المبادرة العربية والأزمة اللبنانية

مُساهمة  Admin في الأربعاء ديسمبر 23, 2015 9:32 pm

"استقرار الدولة والنظام ضمانة وحدتنا الوطنيّة"
الأمين يدعو إلى الاستفادة من المبادرة العربيّة
وإيجاد المناخ لإنجاحها والخروج من الأزمة

المستقبل - السبت 23 كانون الأول 2006 - العدد 2484 - شؤون لبنانية - صفحة 5

نوّه مفتي صور وجبل عامل العلامة السيد علي الأمين بالمبادرة العربيّة التي يقوم بها الأمين العام لجامعة الدول العربيّة عمرو موسى، ورأى فيها "فرصة يجب على الأطراف السياسيّة الاستفادة منها وإيجاد المناخ لنجاحها والخروج من الأزمة التي ينذر استمرارها بأفدح الخسائر والأضرار".
وأكد في نداء وجّهه أمس إلى اللبنانيين لمناسبة عيدي الميلاد المجيد والأضحى المبارك ان استقرار الدولة والنظام يشكّل الضمانة للوحدة الوطنيّة، وأن العيش المشترك الذي حمله الشعب اللبناني رسالة إلى العالم العربي وسائر البلدان هو دعامة الوحدة في العالم العربي والعالم الإسلامي.
وقال: "لا تزال آمالنا معقودة على نجاح المبادرة العربيّة التي يقوم بها مشكوراً سعادة الأمين العام لجامعة الدول العربيّة الأستاذ عمرو موسى، والوفد المساعد له الذي يستحق كل التقدير على هذه المبادرة الأخويّة التي أظهرت الاهتمام العربي الكبير بلبنان وهي فرصة يجب على كل الأطراف السياسيّة الاستفادة منها وإيجاد المناخ لنجاحها والخروج من الأزمة القائمة في البلاد والتي ينذر استمرارها بأفدح الخسائر والأضرار".
أضاف: "إن قيام أعلى مسؤول في الجامعة العربية بهذا الدور التوفيقي بين اللبنانيين وإن دلّ على مكانة لبنان الكبرى عند الدول العربيّة وشعوبها فهو يدلّ في الوقت نفسه على وصول الأمور إلى درجة من الخطورة يجب أن يدركها بالدرجة الأولى المسؤولون اللبنانيون الذين استأمنهم الشعب على مصيره واستودعهم أمانته في الحفاظ على الوطن ودوره الرائد في العيش المشترك بين مختلف الطوائف والمذاهب وهو ما امتاز به الشعب اللبناني في عهود عديدة وحمله رسالة إلى العالم العربي وسائر البلدان فكان وراء كل دعوة للوحدة والتعايش".
وأردف قائلاً: "لا أبالغ في القول إذا قلت بأن وحدة المجتمعات في العالم العربي هي من وحدة لبنان ووحدة المجتمعات في العالم الإسلامي هي من وحدة المجتمع في لبنان ولذلك يجب أن تكون المصالح الوطنية العليا التي تتمثّل في سلامة الشعب وتعايشه ووحدته في ظل استقرار الدولة والنظام في طليعة المصالح التي يجب تقديمها على كلّ ما سواها من المطالب والمصالح".
وختم بالقول: "إننا بمناسبة أعياد الميلاد المجيدة والأضحى المبارك إذ نتقدّم من جميع اللبنانيين بأجمل التهاني وأطيب التمنيات نسأل الله ببركة هذه الأعياد ومعانيها السّامية أن يمنّ الله على وطننا لبنان وشعبه بدوام الاستقرار وأن يلهم المسؤولين فيه صواب الرأي وسبل الرشاد".

_________________

Share


شكراً لمتابعتك واهتمامك مع تحيات أسرة التحرير .
Admin
Admin
Admin

عدد المساهمات : 1601
نقاط : 4840
تاريخ التسجيل : 18/08/2012

https://www.moontada.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى