الحركات الإسلامية بين الدعوة والسلطة !

اذهب الى الأسفل

 الحركات الإسلامية بين الدعوة والسلطة ! Empty الحركات الإسلامية بين الدعوة والسلطة !

مُساهمة  Admin في الأحد فبراير 02, 2014 6:43 pm

...وتابع سماحته أن المشكلة التي وقعت فيها الحركات الدينية في العالم العربي والاسلامي أنها تخلّت عن نهج الأئمة والسلف الصالح في الدعوة ونشر الرسالة وتثقيف الأمة وتعليمها أحكام دينها وإبراز محاسن الشريعة ودفع الشبهات عنها وذهب معظم هذه الحركات الدينية إلى مشاريع السلطة والحكم والمصارعة عليهما بكل الوسائل بما فيها وسائل القتل والقمع عملا بمبدأ قد رفضوه شرعاً في المرحلة الفكرية وهو مبدأ( الغاية تبرر الوسيلة) كما جرى ويجري في فلسطين ولبنان والصومال وباكستان وايران واليمن باسم الاسلام والدين الذي يدعوهم الى نبذ التفرّق والتعصّب والإقتتال وهم يقرأون قوله تعالى : ( ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة ) وقوله تعالى ( إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعاً لست منهم في شيء) وقد قال رسول الله (ص) ( لا ترجعوا بعدي كفاراً يضرب بعضكم رقاب بعض) وعن الإمام علي (ع) ( فإن جماعة فيما تكرهون من الحق خير من فرقة فيما تحبون من الباطل ، وإن الله لم يعط أحداً بفرقة خيراً ممّن مضى ولا ممّن بقي)لقد أصبحت السلطة أكبر همهم أوكله ونسوا الحديث القائل(لئن يهد الله بك رجلاً واحداً خير لك مما طلعت عليه الشمس) وعلى كل حال فإننا نقول للذين يريدون الدخول في صراع السلطة وسفك الدماء عليها أن يفعلوا ذلك بأسمائهم وأسماء طموحاتهم وعناوين أحزابهم وليس بإسم الله ورسله وكتبه وليس باسم المذاهب وائمة الدين.

العلامة السيد علي الأمين
2009/10/27/
قناة المستقلة

_________________

Share


شكراً لمتابعتك واهتمامك مع تحيات أسرة التحرير .
Admin
Admin
Admin

عدد المساهمات : 1601
نقاط : 4840
تاريخ التسجيل : 18/08/2012

https://www.moontada.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى